الرئيسية | الاعمدة | ماذا بعد؟!

ماذا بعد؟!

ماذا بعد؟!

أرض للبيع..!

حتى وقت قريب كانت الأرض تمثل قيمة خاصة وعالية لدى إنسان السودان الذي ارتبط بأرضه وتعلق بترابها، فكانت هي البيت الذي يأويه والحقل الذي يزرعه ... تفاصيل أكثر

الترجمة.. هذا المشروع المشكلة!!

حينما بدأت إرهاصاتها الأولى في المنطقة العربية، جوبهت بسلطة اجتماعية قوية، سعت إلى قفل الباب أمامها بدعوى أنها مفتاح الخطيئة ومهد (الاختلاط) المعرفي الذي يحمل ... تفاصيل أكثر

ماذا جرى؟!

ما كنا نود أن نصل إلى هذا الذي نتحدث عنه.. فبلادنا حقاً كانت آمنة.. والناس كانوا يأمنون بعضهم البعض.. والبيوت مفتوحة أبوابها لمن يدخلها.. والأسواق ... تفاصيل أكثر

أي شيء.. كل شيء..!!

نحتاج إلى الموسيقى.. نحتاج إلى الشعر.. والقصة والرواية.. نحتاج إلى الكلام بلا صراخ ولا شتائم.. إلى صوت هادئ.. ومرهف.. إلى معانٍ رقيقة.. ومفردات شفافة.. إلى ... تفاصيل أكثر

إجراء روتيني!

ما الحل إذن؟! هل يترك الموظفون وظائفهم والعاملون أعمالهم لكي ينجزوا مشاويرهم التي هي ليست ترفيهية ولا ترويجية ولا لتزجية الوقت، وإنما مشاوير "إجراءات روتينية" ... تفاصيل أكثر

مسرح العبث..!

انقلاباً على المألوف والسائد، وكسراً للروتين والرتابة، وربما بحثاً عن الدهشة، نجح المسرحيون ذات يوم في تقديم شكل جديد للكتابة والفرجة المسرحية أطلقوا عليه فيما ... تفاصيل أكثر

‏(Take away)

خطورة تحديد السقف الزمني للسلطة تكمن في أن ضعاف النفوس يزدادون شراهة في فسادهم وتكاسلهم وعدم مبالاتهم، وبدلاً عن التفاني في خدمة أوطانهم وشعوبهم يبحثون ... تفاصيل أكثر

وجوه ومرايا..!

انشغلتم بالنظر إلى وجوه الآخرين.. لم يعد هناك وقت لأن تنظروا لوجوهكم.. الأحزاب في هذا البلد تدمن التحديق في الآخر.. البحث عن عيوبه ونواقصه ومناطق ... تفاصيل أكثر

عالم غير بريء!

البعض يعتقد أن أفعاله وأقواله لن تخرج عن الإطار الضيق الذي يحاول جعله مغلقاً وخاصاً وسرياً.. وهو لا يعرف أن زمن الخصوصية قد انتهى.. وأن ... تفاصيل أكثر

عينان مغمضتان..!

أن تحلم فذلك ربما يكون علامة مرضية بفتح الميم وليس ضمها).. ونحن هنا نتحدث عن أحلام النوم وليس اليقظة.. فأحلام اليقظة نستطيع التحكم فيها.. والبشر ... تفاصيل أكثر

back 1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 next last المجموع: 185 | عرض: 41 - 50