معركتي

حجم الخط: Decrease font Enlarge font

على مد الهوى والشوق
هل نضارك الفتان
وأنت السحر منهمراً
ودرب النور والإحسان
ولون العشق مستتراً
بعطر التوق والريحان
جلال الله سواك
ملاك في رؤى إنسان
وبدر الكون حياك
وداعب لحظك الوسنان
إذا ما طل بارقك
تداعت عنيّ الأحزان
ولاح البرق في عينيك
والإشراق والإيمان
وهذا اليم في خديك
ذاب بحسنك الفتان
وحتى الشمس احتجبت
فشمسك أنت خير بيان
فأنت أميرة الدنيا
وأنت مليكة الأزمان
وسيدتي وساحرتي
وساكنتي بكل أوان
سألتك بالذي سوّى
لنا في العمق ما قد كان
من حب ومن صب
ومن وله ومن تحنان
بأن تستلهمي صمتي
في محرابك المزدان
فبعض البوح يقتلني
ورسم الحرف والهذيان
وهذا الحسن يجعلني
أحلق في زهى الأكوان
بين النجم متكأً
وبين سحابك النديان
أغزل من رحيق الورد
بستاناً من الألوان
أسافر في لهيب الوجد
صوبك داخل الوجدان
فأملك بيني الأسرى
سبايا الظلم والطغيان
فمعركتي هي الأشواق
والأحداق والأجفان
وساحة حربي النجوى
وقائد جيشي الخفقان
لزحف جمالك الرائع
بكل مواقع الميدان
وأسلحتي هي التحديق
والتسليم والإذعان
مقاومتي هي التوبات
نيل العطف والغفران
إذا ما اشتدت الآهات
أجّ التوق والتوهان
سأعلن أنني استسلمت
قبل الحرب منذ الآن
وإني ها هنا أشهد
بأنك أعظم الأوطان
وأنك أجمل امرأةٍ
وأروع من أطل عيان
فلا غير الهوى سيف
يهزم أشجع الفرسان
و لا قمر سوى عينيك
يصرعني بكل مكان

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 مرسل)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha
  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نص عادي نص عادي

قيم هذا المقال

0