"كبر": جاهزون لتأمين الانتخابات والتصدي لأي تفلتات

حجم الخط: Decrease font Enlarge font

انتشار عسكري واسع بشمال دارفور
الفاشر - المجهر
كثفت حكومة ولاية شمال دارفور من مستوى وجود القوات العسكرية بمحلياتها بالتركيز على مناطق الصراعات، وذلك في إطار الاستعدادات لإجراء الانتخابات بالولاية. في وقت أكدت فيه استقرار الأوضاع الأمنية بجميع المحليات.
وقال "محمد عثمان كبر" والي شمال دارفور طبقاً للمركز السوداني،  إن الأجهزة الأمنية على أهبة الاستعداد للقيام بدورها في تأمين العملية الانتخابية ومراقبة تبعاتها من التصدي لأي تفلتات متوقعة ورصد ومحاربة الشائعات، مؤكداً أن جميع محليات الولاية أصبحت مهيأة للدخول في عملية الاقتراع التي ستبدأ خلال الأيام القادمة.
وأضاف أن الخطة الموضوعة تشرف على تنفيذها جميع الأجهزة العسكرية وترتكز على نشر عدد كبير من القوات بالمناطق الإستراتيجية وعلى تحريك أطواف ثابتة ومتحركة تعمل على حراسة مداخل ومخارج الولاية أثناء فترة الانتخابات، مؤكداً أن الجهود المبذولة من قبل حكومة الولاية ستسهم في تعزيز الأمن والسلم الاجتماعي، مبيناً أن اللجان القائمة على هذا الأمر تعمل بتناسق وتعاون على المستويين الرسمي والشعبي.

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 مرسل)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha
  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نص عادي نص عادي

قيم هذا المقال

0