السيول تحيل أهالي الباكراب بشرق النيل للرواكيب

حجم الخط: Decrease font Enlarge font

غادر بعض مواطني قرية الباكراب بمحلية شرق النيل منازلهم، ولجأوا للإيجار  في مربع 21 بالوادي الأخضر عقب جرف السيول لمنازلهم، بينما ظل آخرون منهم داخل رواكيب وغرف آيلة للانهيار. وأعرب نحو (15) من أهالي القرية خلال جولة لـ(المجهر)، أمس (السبت)، أعربوا عن بالغ استيائهم من عدم تفقد أي مسؤول لهم أو وقوفه معهم في محنتهم وناشدوا الخيرين كافة التعجيل بنجدتهم، كما ناشدوا المسؤولين عن تعويض المتضررين من السيول والفيضان بالمحلية والولاية كافة الإسراع بتعويضهم عن ما لحق بهم من خسائر. وأرجع المتضررون بالقرية اكتساح السيول لمنازلهم لارتداد المياه من السور الترابي (الترس ) لمربع (15). وقالوا إنه أدى لأن يخرج السيل من مجراه ويغمر القرية التي لم يكن يصل إليها منذ عشرات السنين. واقترح بعض المواطنين حلاً يتمثل في حفر مجرى السيل عميقاً حتى لا يخرج منه مرة أخرى إلى القرية وتتكرر المأساة.

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 مرسل)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس
  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نص عادي نص عادي

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0