جولة لنائب والي الخرطوم لأسواق الماشية تكشف انهيار اسعار الخراف

حجم الخط: Decrease font Enlarge font
جولة لنائب والي الخرطوم لأسواق الماشية تكشف انهيار اسعار الخراف

(1400) الحد الأدنى و(2000) الحد الأعلى و(الجلاكسي) الأغلى سعراً
ضعف في القوة الشرائية .. وتوقعات بتوالي انخفاض الأسعار
الخرطوم ـ عبد الله أبو وائل
زيارة مفاجئة لنائب والي ولاية الخرطوم "محمد حاتم سليمان"، صباح أمس، لأسواق الماشية بالولاية لكل من سوق (قندهار) للماشية بمحلية أمبدة وسوق ميدان (التشوين)، كشف انهيار اسعار خراف الأضحية .
رافق الوالي معتمد محلية أمبدة، "عبد اللطيف فضيلي"إلى جانب وفد إعلامي يمثِّل كافة وسائل الإعلام ، وتحرَّك الموكب من محلية أمبدة باتجاه سوق (قندهار) للمواشي، وتفقَّد "سليمان" السوق الذي امتلأت جنباته بالماشية التي يصل عددها إلى (130) ألف، تقريباً من (الخراف) واستمع لتنوير من، الأمين العام لتجارة الماشية بمحلية أمبدة "الشيخ يوسف إدريس الأمين"، الذي قدَّم أنموذجاً من خراف الأضحية، أعلن عن أسعارها التي تبدأ بـ(1400) جنيه، وتتراوح بين (1600) و(1800) وتنتهي بـ(2000) ألف جنيه، لما يسمى بـ(الجلاكسي) والذي يعد الأكبر حجماً من بين (الخراف).
 من جانبه قال"محمد حاتم سليمان"، نائب والي الخرطوم أن جولته بأسواق الماشية بمحلية أمبدة تأتي في إطار اهتمام ولاية الخرطوم بتنظيم وتطوير أسواق الماشية بالولاية وتهيئتها إلى جانب مساعدة المواطنين في الحصول على الأضحية بأسعار مناسبة.
توفر كميات كبيرة من الخراف ..
"سليمان"  قال: إن الجولة كشفت له عن توفر كميات كبيرة من الخراف ما يشير لإمكانية حصول أي مواطن على أضحيته في سهولة ويسر، منوَّهاً لسعي الولاية تقديم المساعدة للأسواق للإسهام في تنظيمها وتطويرها تلبية لاحتياجات المواطنين.
"عبد اللطيف فضيلي" معتمد محلية أمبدة رحَّب بزيارة نائب والي الخرطوم للمحلية بغرض تفقده لأسواق المواشي بالمحلية. وقال: إن سوق (قندهار) يعد من أكبر أسواق المواشي بولاية الخرطوم، كاشفاً عن دخول كميات كبيرة من الماشية خلال الساعات القادمة، من ولايات السودان المختلفة، وقدَّم "فضيلي" الدعوة للمواطنين لزيارة السوق لشراء ما يحتاجونه من أضحية بأسعار في متناول الجميع، سيما وأن الحد الأدنى لسعر الأضحية لا يصل إلى (1400) جنيه. وفي ختام حديثه أشاد "فضيلي" بغرفة تجارة الماشية بمحلية أمبدة لإسهامها في توفير الكميات المطلوبة من الماشية. أما  "الشيخ يوسف إدريس"، الأمين العام لغرفة تجارة الماشية بمحلية أمبدة، أكد أن العدد الموجود بسوق (قندهار) يصل إلى (130) ألف رأس من الماشية، وقال إن هنالك احتياطي بعدد من الحظائر، إلى جانب مخزون إستراتيجي من الماشية بالمويلح وسوق (الهواري) إلى جانب عدد (690) حظيرة للمواشي بسعة (300) خروف، لكل حظيرة لدعم الأسواق بولاية الخرطوم، وأضاف: أسعار الأضحية في متناول يد أي شخص باعتبارها تبدأ بـ(1400) جنيه، وتنتهي بـ(2000) ألف جنيه، كاشفاً عن وصول نسبة القوة الشرائية حتى صباح أمس، إلى (40%)، متوقعاً إقبال المواطنين على شراء الأضحية بنسبة كبيرة خلال اليوم (الأربعاء).
إشراف بيطري على اسواق الماشية ..
 من جانبه طمأن "فيصل مصطفى الدسوقي" من الإدارة العامة للزراعة والثروة الحيوانية، المواطنين، مؤكداً سلامة الأضحية الموجودة بأسواق الولاية، كاشفاً عن إشرافهم عليها من خلال أتيام بيطرية متخصصة، ثبت لها صلاحية تلك الماشية للاستهلاك الآدمي. وقال إن هنالك تيم من البيطريين يقوم بفحص البهائم بسوق (قندهار) يومياً.
الزيارة تمتد لسوق ميدان (التشوين)
تحوَّل موكب نائب والي ولاية الخرطوم من سوق (قندهار) صوب سوق ميدان (التشوين) الذي تشرف عليه اللجنة العليا لتخفيف أعباء المعيشة بالتعاون مع المركز السوداني لثقافة وحماية المستهلك لبيع الأضحية بالوزن ضمن عدد من المراكز المنتشرة بمحليات الولاية المختلفة، ووقف على عملية البيع التي تشهد إقبالاً كبيراً من المواطنين، حيث يتراوح وزن الخروف بين (40) إلى (65) كيلو، بسعر (54) جنيهاً، للكيلو، وقد استطلعت (المجهر) عدداً من المواطنين الذين أتوا لشراء الأضحية بالوزن وتحدَّث للصحيفة المواطن "جعفر إبراهيم" الذي أشاد بتجربة البيع بالوزن، وقال : اشتريت خروفاً بمبلغ (2700) جنيه، باعتباره يزن (50) كيلو، واعتقد أن سعره مناسباً، لأنني حرصت على انتقاء الخروف بنفسي ..من جانبها وصفت المواطنة "سحر عبد الغفار" تجربة البيع بالوزن بالمتميِّزة، مشيرة لإعجابها بالفكرة وحرصها على شراء الخروف الذي يناسب إمكانياتها المالية، متمنية استمرار إنشاء هذه المراكز في الأعوام القادمة ومطالبة بزيادة أعدادها.
مشاهد من أسواق الماشية..
من المشاهد الجديرة بالتوقف عندها هي أن أعداد الماشية بسوق (قندهار) تصل إلى رقم كبير وعلى مد البصر يحتشد الميدان بالمئات من (الخراف)، لكن القوة الشرائية ضعيفة جداً ونادراً ما تشاهد مواطناً يقوم بعملية الشراء، وبالمقابل فإن مركز البيع بالوزن بسوق ميدان (التشوين) يشهد تدافعاً كبيراً من قبل المواطنين الذين يتباينون في اختيار الأضحية وفقاً للأوزان، ففي الوقت الذي يبحث فيه مواطن عن خروف بوزن (60) كيلو، يزداد عدد الباحثين عن أوزان أقل ما بين (40) إلى (50) كيلو.
من خلال جولة الصحيفة بسوق (قندهار) فإن كثيراً من المواطنين يتوقعون انخفاض أسعار الأضحية اعتباراً من اليوم نتيجة لضعف الشراء وازدياد أعداد الماشية.


 

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 مرسل)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha
  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نص عادي نص عادي

قيم هذا المقال

0