مواطنون من أمبدة: نضع (الأوساخ) داخل حفرة.. وعربة النفايات (ما جاتنا من قبل 4 سنوات)

حجم الخط: Decrease font Enlarge font

 (جبال) من القاذورات تسد الشوارع وتعيق الحركة
الخرطوم – محمد النور
تخوف مواطنون بولاية الخرطوم من أن يؤدي استمرار تراكم النفايات بأحياء الولاية إلى تكاثر الذباب والبعوض وتفشي الأمراض.
وحسب جولة لـ(المجهر) قامت بها، أمس، فقد تراكمت النفايات المنزلية في عدد من أحياء الولاية وشكا مواطنون بأمبدة الحارة (21) من وجود كمية من النفايات في الحارة ومنها حي جنوب ميدان الحارة (21)، كما شكوا من تغيب عربة نقل النقابات لأكثر من أربع سنوات، وأضافوا إن السلطات تعدهم بنقل النفايات لكن لم يروا شيئاً، محذرين من أن الوضع أصبح مأساوياً، وناشدوا تدخل السلطات المعنية، وأشاروا إلى أن شارع المواصلات في الحي كاد أن يغلق تماماً بسبب تراكم الأوساخ والنفايات. وقال المواطن "محمد آدم": (نحن نتخوف من وجود النفايات في هذا الحي وخطورة الخور وبداخله مياه مخلوطة بالنفايات وهو قريب من مدرسة أساس، وحرق الأوساخ يسبب اختناقاً حاداً للتلاميذ وسكان الحارة عموماً)، وأضاف إن سكان الحارة يعانون معاناة شديدة من تراكم النفايات والعفن الذي يخرج من الخور، وأشار إلى أن عربة النظافة نفسها تقوم برمي النفايات والأوساخ داخل الخور.
وقال أحد مواطني الحارة- فضل حجب اسمه: (ذهبت إلى المسؤولين بالمحلية وأخبرتهم بالحاصل والمعاناة التي تواجهنا فرد عليّ أحد المسؤولين قائلاً: "نحن لدينا عربة لودر واحدة وعربة نقل نفايات واحدة والبقية كلها معطلة ليس لدينا عربة أخرى تنقل النفايات".. وذلك بالرغم من وجود عربة لنقل النفايات).. من جهتها أكدت اللجان الشعبية بأنها حذرت من خطورة النفايات، كما شكا مواطنو الحارة (21) أنه أثناء هطول المطر لا توجد مصارف للمياه بصفة رسمية.
ولفت مواطنون في حي الأمير شمال إلى غياب كامل لعربة النفايات، وأشاروا إلى أنهم لجأوا لوضع الأوساخ والنفايات في حفرة داخل الحي والسلطات عجزت عن دفن هذه الحفرة، وأضافوا إنهم يضعون النفايات في الطريق العام وكن نسبة لعدم وجود عربة النظافة فإنها تتبعثر في العراء.
وقال المواطن "الهادي قسم الله" إن عربة النظافة تنقل النفايات من الشوارع الرئيسة وتترك الأحياء الطرفية، ولهذا يضطرون لوضع النفايات داخل الحفرة، وتخوف المواطنون من أن يؤدي استمرار تراكم النفايات إلى نقل وانتشار الأمراض خاصة الإسهال المائي، وطالبوا بمعالجة الوضع على وجه السرعة.

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 مرسل)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha
  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نص عادي نص عادي

قيم هذا المقال

0