دستوري يضرب زوجته المسؤولة بوزارة سيادية ويطردها مع ابنتها

حجم الخط: Decrease font Enlarge font

الخرطوم - محمد أزهري
اعتدى وزير اتحادي سابق بإحدى الوزارات السيادية، ودستوري حالي على زوجته بالضرب مسبباً لها الأذى الجسيم، وطردها برفقة ابنتها خارج المنزل، بأحد أحياء جنوب الخرطوم، ما دفعها لتدوين بلاغ ضده لدى الشرطة وشروعها في تحريك دعوى طلاق بالمحكمة الشرعية للضرر.
ونقل مصدر لـ(المجهر) أن السيدة مسؤولة بوزارة سيادية دوَّنت بلاغاً وقالت في شكواها لدى الشرطة إن زوجها أبرحها ضرباً مسبباً لها نزيفاً وارتخاءً بالجفن بجانب عجز في العين وضعف حاد في الرؤيا للعين المصابة، حسب قرار الطبيب، وأضافت إنها أسعفت للمستشفى بعد أن اعتدى عليها، وطردها وابنتها خارج المنزل، وزعمت أن سبب الاعتداء عليها خلاف حول مفتاح صالة تؤدي إلى غرفة بناتها، بجانب شقة بالطابق العلوي. وكان زوجها طلبه منها لإدخال أثاثات للشقة العليا فرفضت وبرَّرت رفضها بأن الممر يكشف بناتها، وهن داخل غرفتهن.

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 مرسل)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha
  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نص عادي نص عادي

قيم هذا المقال

5.00