"البشير" : ماضون في استكمال بناء قوات مسلحة قوية

حجم الخط: Decrease font Enlarge font

الخرطوم - المجهر
حيا رئيس الجمهورية، القائد الأعلى للقوات المسلحة، المشير "عمر حسن أحمد البشير"، مجاهدات الرعيل الأول من القادة السابقين الذين أرسوا دعائم سلاح المظلات، وقال لدى مخاطبته الضباط وضباط الصف والجنود  بقيادة الفرقة التاسعة المحمولة جواً أول أمس (الثلاثاء)، بحضور رئيس الأركان المشتركة وعدد من قادة القوات المسلحة، قال إن الدولة ماضية في مشروع بناء القوات المسلحة وتوفير كافة احتياجاتها وتوفير الخدمات لأفرادها في مجالات الإسكان والصحة والتعليم والعلاج وتخفيف أعباء المعيشة، وامتدح "البشير" التأريخ الناصع للقوات المحمولة جواً والعمليات الناجحة التي خاضتها ونفذتها داخل وخارج السودان، وكانت نموذجاً لدول الجوار العربي والأفريقي، الأمر الذي يمثل مصدر الفخر والتقدير والإشادة بالجندي السوداني في كل مكان، وتعهد المشير "البشير" باستكمال بناء قوات مسلحة قوية.. قادرة ومقتدرة على حماية السودان بمجرد وجودها فقط.
من جانبه جدد الفريق أول مهندس ركن "عماد الدين مصطفى عدوي" رئيس الأركان المشتركة إلتزام رئاسة الأركان المشتركة بإنفاذ الخطة الإستراتيجية لتطوير القوات المسلحة (2017--2020) والتي تتضمن تطوير القوات المحمولة جواً مقدماً عدداً من البشريات في هذا الإطار.. وثمن الأدوار البطولية التي ظلت تضطلع بها القوات المحمولة جواً في مختلف مسارح العمليات.

فيما قال الفريق الركن "السر حسين بشير" رئيس أركان القوات البرية إن القوات المحمولة جواً هي رأس الرمح في القوات البرية والقوات المسلحة ككل، وتمثل المرتكز الأساسي في جاهزية القتال، وأشار سيادته إلى القفزة النوعية التي شهدها التدريب في القوات البرية هذا العام، وأضاف ستكون للقوات المحمولة جواً خصوصيتها في التدريب وتوفير الإمكانيات وتنفيذ المهام.

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 مرسل)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha
  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نص عادي نص عادي

قيم هذا المقال

0