ولاية كسلا تبايع "البشير" مرشحاً لانتخابات 2020م

حجم الخط: Decrease font Enlarge font
ولاية  كسلا تبايع "البشير" مرشحاً لانتخابات 2020م

الرئيس يتعهد بإنفاذ كل برامج التنمية في الشرق ويسلم راية الدورة المدرسية لجنوب دارفور
كسلا –  عبد الله أبو وائل
تعهَّد رئيس الجمهورية، "عمر حسن البشير"، بإنفاذ كل برامج التنمية في شرق السودان، وأشاد بالتزام (جبهة الشرق) بقيادة "موسى محمد أحمد"، مساعد الرئيس، باتفاق سلام الشرق "السودان" الموقع في أسمرا 2006، وعدم نكوصها عن الاتفاق، وتعهَّد البشير، خلال مخاطبته، يوم أمس (الأربعاء)، ختام الدورة المدرسية القومية الـ(27) في ولاية كسلا، بتوصيل خدمات المياه إلى ولاية كسلا والشرق من خزان ستيت ونهر عطبرة. ووصف "البشير" الدورة المدرسية رقم (27) بأنها مميزة وناجحة، بفضل جهود حكومة الولاية والمواطنين، وسلَّم "البشير" والي جنوب دارفور "آدم الفكي"، راية الدورة المدرسية المقبلة، التي تحمل رقم (28) والتي ستُقام في عاصمة جنوب دارفور نيالا. وقال إن أهل جنوب دارفور سيكونوا قدر التحدي للدورة المقبلة، التي ستليها في عاصمة جبل مرة زالنجي. وتسلم والي ولاية جنوب دارفور "آدم الفكي" من رئيس الجمهورية علم الدورة المدرسية القومية رقم (28)، التي ستقام بولايته العام القادم، جاء ذلك خلال مراسم ختام فعاليات الدورة المدرسية القومية رقم (27) اليوم بحاضرة ولايه كسلا، بحضور مساعد رئيس الجمهورية، "موسى محمد أحمد"، ووزيرة التربية والتعليم "آسيا محمد عبد الله" وعدد من الولاة.
وأعلن "البشير" ترفيع إدارة وكالة النشاط الطلابي إلى وكالة كاملة بميزانية منفصلة كاملة، بهدف بناء مستقبل السودان من خلالها. وحيَّا المعلمين في مختلف ولايات السودان لرعايتهم للطلاب، ووجَّه "البشير" بإقامة مراكز متخصصة لرعاية إبداعات الطلاب في كل المراحل الدراسية، وأشاد "البشير" بحفاوة جميع مكونات سكان كسلا نحو الوفود المشاركة في الدورة المدرسية، لدورهم الكبير في إنجاح الدورة المدرسية واستقبالهم لوفود الولايات، وتابع "كل تجاربنا مع كسلا جسدت الكرم والأصالة". وعدَّد دور كسلا تجاه عمليات الجهاد مستشهداً كسلا بقطار لدعم الجهاد.
 من ناحيتها، أكدت وزير التربية والتعليم "آسيا محمد عبد الله" نجاح الدورة المدرسية بكسلا بفضل الدعم الاتحادي ودور حكومة كسلا، وقالت إنها حقَّقت شعار: (يلا نعمل للوطن). وأكدت أن الدورة المدرسية وعاءً يحمل كل الثقافات السودانية، ويُعزِّز حب الوطن في قلوب أبناء السودان، وقالت الوزيرة إن الدورة رسمت لوحة وطنية معبرة عن مرحلة جديدة في تاريخ البلاد، وحققت أهدافها بالتنافس الشريف والكشف عن النوابغ، مشيدة بتنظيم وبرامج الدورة الحالية، وأضافت أن هذه الدورة تزامنت والبلاد تحتفل بالمولد النبوي الشريف، وبمخرجات الحوار نحو وحدة وطنية، وتستشرف خيراً يعم بعد المضي في عملية السلام. وأعربت عن شكرها لحكومة كسلا ومواطنها واللجنة العليا للدورة، ولكل الطلاب المشاركين، وهم يفتقون إبداعاتهم والإعلام الذي أسهم في نجاح الدورة المدرسية.

وأعلن والي ولاية كسلا "آدم جماع" عن مبايعة أهل الولاية لرئيس الجمهورية، المشير "عمر البشير" لانتخابات رئاسة الجمهورية في 2020م للاستمرار في مشاريع التنمية واستكمال النهضة. وشكر "جماع" كل من ساهم في نجاح النسخة الحالية للدورة المدرسية القومية، مبيناً أنها كانت تجربة فريدة للولاية عززت من قوة النسيج الاجتماعي وحققت أهدافاً تنموية تلاحم فيها المواطن مع القيادة وتلاحقت فيها الثقافات والأعراف والتقاليد داعياً معلمي السودان إلى الاستمرار في الرسالة الخالدة محيياً طلاب السودان رسلاً للفضيلة والجمال.
وعدَّد والي كسلا "آدم جماع" ما تحقَّق للولاية من تقدُّم وازدهار في محاور التربية والتعليم والصحة والطرق ومعاش المواطن والشباب والرياضة والقرى النموذجية، فضلاً على الحد من تجارة البشر وتسليم السلاح الطوعي. وأكد "جماع" أن الدورة المدرسية حققت أهدافها ورسالتها وباتت جامعة وطنية في صياغة الوحدة وصناعة المستقبل.
وقال "جماع" إن الدورة المدرسية كانت تجربة فريدة للولاية عززت من قوة النسيج الاجتماعي وحققت أهدافاً تنموية تلاحم فيها المواطن مع القيادة وتلاقحت فيها الثقافات والأعراف والتقاليد، ودعا "آدم جماع" معلمي السودان إلى الاستمرار في الرسالة الخالدة وحيا طلاب السودان رسلاً للفضيلة والجمال وعبر عن رغبة أهل الولاية في مبايعة رئيس الجمهورية للفترة الرئاسية المقبلة معرباً عن شكره لكل من ساهم في نجاح النسخة الحالية للدورة المدرسية.

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 مرسل)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha
  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نص عادي نص عادي

قيم هذا المقال

0